Free songs
كلية التربية في جامعة القادسية تكرم ا.د عبد العزيز حيدر بمناسبة احالته على التقاعد

كلية التربية في جامعة القادسية تكرم ا.د عبد العزيز حيدر بمناسبة احالته على التقاعد

بحضور السيد رئيس جامعة القادسية الاستاذ الدكتور كاظم جبر الجبوري أقام قسم العلوم التربوية والنفسية في كلية التربية  حفلاً تكريمياً للأستاذ الدكتور عبد العزيز حيدر الموسوي بمناسبة احالته على التقاعد لبلوغه السن القانوني ،  هذا وقد القى السيد رئيس الجامعة كلمة بهذه المناسبه ذكر فيها انه يوم مبارك وجمع كريم نلتقي فيه نحتفي و نكرم فيه الاستاذ المحال على التقاعد الدكتور عبد العزيز ، ومهما قلنا فذلك غير كاف للشهادة فى حقه من خلق وتفان وإتقان للعمل وحضوره المستمر في المؤسسة الاكاديمية.

واشاد بجهوده المبذولة خلال سنوات خدمته الطويلة في التدريس الجامعي ،والإشراف على عدد من طلبة الدراسات العليا إضافة الى ترؤس وعضوية لجان مناقشات طلبة الدراسات العليا خلال مسيرته العلمية. واكد إن الدكتور عبد العزيز كان استاذاً ومربياً فاضلاً من أساتذة كلية التربية ومن الرعيل الأول ممن ساهموا بتأسيس كلية التربيه عام ١٩٨٨وقد عرف بصدقه واخلاصه في العمل، وقدم خدمة جليلة خلال مسيرته التعليمية وتمنى كل التوفيق والنجاح الدائم والحياة الكريمة والزاخرة بالإنجازات والعطاء للدكتور عبد العزيز .

من جهته قال رئيس قسم العلوم التربوية والنفسية الاستاذ المساعد الدكتور محسن طاهر الموسوي
 ان الدكتور عبد العزيز من أساتذة القسم الذين كان لهم دورا كبيرا في تألق القسم وتميزه تربويا وعلميا فضلا عن تعاونه ودعمه لرئاسة القسم كما أنه قامة علمية خرج أجيالاً من الطلبة تتلمذوا على يديه، كما ترأس العديد من اللجان العلمية وزخرت المكتبه بمؤلفاته التي اصبحت مراجع للطلبه ينهلون منها .
فيما أثنى الدكتور عبد العزيز حيدر على جهود رئاسة الجامعة و عمادة الكلية ورئاسة القسم والحاضرين لاهتمامهم بالعلماء والأساتذة ممن خدموا الجامعة خلال مسيرتهم العلمية والتربوية ودعا للجميع بدوام الموفقية كما اشاد بجهود رئيس القسم ونجاحه في قيادة القسم المتميزه كما اوصى اساتذة القسم بتعاونهم وشد ازر رئيس الجامعه كونه من أساتذة القسم ومن المؤسسين للقسم و الكليه .
وشهد الحفل تقديم درع الى الدكتور عبد العزيز وقام اساتذة القسم بتقديم ورود الى الدكتور عبد العزيز كتبت عليها أسماءهم وجمعت في مزهرية قسم العلوم التربوية والنفسية تعبر عن حبهم وأخلاصهم لاستاذهم الجليل .

عن hiba

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى