Free songs

رسالة ماجستير في كلية التربية بجامعة القادسية تناقش تصنيع خلايا شمسية متحسسة الصبغة من اوكسيد معدني للمتراكب النانوي المغناطيسي

ناقشت رسالة ماجستير في قسم الكيمياء بكلية التربية في جامعة القادسية تصنيع خلايا شمسيه متحسسه الصبغه من اوكسيد معدني للمتراكب النانوي المغناطيسي ZnFe2O4 المبتكر واستخدام مستخلصات نباتيه كمتحسسات طبيعية للطالبة زينب دكسن رسن وبإشراف الدكتور قحطان عدنان يوسف

تهدف الرسالة إلى الإجابة عن الاسئلة الاتية تحضير اسبينل زنك في الريت ZnFe2O4 وتحضير المتراكبات النانويه CuO/ZnFe2O4وCuO/ZnFe2O4/ptوTiO2/ZnFe2O4وTiO2/ZnFe2O4/Pt وتشخيص الماده النانويه ومتراكباتها باستخدام عدة تقنيات منها XRDو FTIR و FE-SEM و VSM و UV-DRS و BET وBJH وEDX كذلك تحضير المستخلصات الصبغيه من نباتات عشبيه وتشخيص اهم مكوناتها بتقنية GC-mass واختبار كفاءة الانودات الضوئية المحضرة في رقم 1 و 2 مع القطب المساعد من الـ MWCNT لاجل تقيم وحساب المتغيرات الكهروضوئية للخلايا الشمسية المتحسسة الصبغة تحت شدة اضاءة مقدارها 1 sun .

وبينت نتائج الرسالة ازدياد متوسط الحجم البلوري للمتراكبات مقارنه مع الماده الاساس ZnFe2O4حيث يبلغ متوسط الحجم البلوري للماده الاساس 15,003 نانومتر و ان قيمة المساحة السطحية للمادة النانوية الأساسيه ZnFe2O4 تكون قليله مقارنه مع متراكباتها حيث نلاحظ زيادة المساحة السطحية بصورة اكبر حيث تكون المسام دقيقة جداً والمواد النانوية تكون ذات مسامية متجانسة وتستخدم كمواد ماصة نموذجية و نقصان في فجوة الطاقة للمتراكبات مقارنه مع المادة الاساس ZnFe2O4 وكذلك تغير في طيف الامتصاص كذلك أن حلقة الهستره ضيقه للمادة الأساس ومتراكباتها مما يدل على ان هذه المواد هي مواد سبينل سوفت فرايت.1.نستنتج أن المركبات المتواجدة في المستخلصات النباتية مختلفة التركيب ولها مجاميع فعالة يمكن أن تستخدم كمتحسسات للصبغة للخلايا الشمسية وهنالك تغيرات واضحة في قيمة المتغيرات الكهروضوئية من كثافة التيار الضوئي الـ ISC ولكن لوحظ هنالك تقارب بقيم الفولتية (VOC) المسجلة للمادة الاساس النانوية ZnFe2O4 للأقطاب الضوئية ZnFe2O4 CuO/ ، TiO2/ ZnFe2O4 و Cuo/ZnFe2O4/pt ،/pt TiO2/ZnFe2O4 وباستخدام الصبغة المستخلصة من عشبة دم الاخوين و العصفر تحت شدة ضوء 100 mw/cm2 .كما ان هنالك تغيرات اعلى بحال أضافة فلز البلاتين الى المتراكب النانوي المحضر مع اوكسيد الفلز ومن المراجعة الى قيمة الـ DRS لوحظ انه يعمل على ازاحة حزمة التوصيل “conductive band” (ازاحة حمراء) يحدث نقصان في فجوة حزمة الطاقة مقارنة بعدم اضافة للحالة الاولى من تحضير وان البلاتين يمتلك التوصيلية الكهربائية العالية لذا يعمل كجسر لنقل الالكترونات من ZnFe2O4 او متراكباتهٌ الى القطب الضوئي ، بالتالي يتم تقليل في عملية اعادة الاتحاد الكترون – فجوة وبالتالي يزيد من كثافة التيار ويعزز من كفاءة الخلية الشمسية المتحسسة للصبغة.

التعليقات مغلقة