Free songs

رسالة ماجستير في كلية الطب البيطري بجامعة القادسية تناقش دراسة مقارنة بين تقنيتي الموجات فوق الصوتية وتفاعل البلمرة المتسلسل

ناقشت رسالة ماجستير في كلية الطب البيطري بجامعة القادسية دراسة مقارنة بين تقنيتي الموجات فوق الصوتية وتفاعل البلمرة المتسلسل ذو الزمن الحقيقي (RT-PCR) لتحديد جنس الجنين في النعاج الحوامل للطالب كرار ياسر حسين وباشراف أ.م. عباس فاضل دحام عضوا ومشرفا.

بينت الرسالة ان التشخيص المبكر للحمل يعد أمرًا بالغ الأهمية بالنسبة إلى تجارة الأغنام ، وذلك من أجل تقليل نفقات المكملات الغذائية للنعاج غير الحوامل ،مضافا الى أنه يساعد في الحفاظ على نسب انجاب جيدة كما انه يعد واحدا من برامج الادارة والرعاية التناسلية الجيدة حيث يساعد في تحديد الحيوانات غير المنتجة (باولا وآخرون ، 2003). إن تحديد جنس الجنين في وقت مبكر له أيضًا فوائد إدارية واقتصادية مهمة لبعض المزارعين والمربين.

تناولت الرسالة مقارنة كفاءة تقنية real time PCR والفحص بالموجات فوق الصوتية في تحديد جنس الجنين للنعاج الحوامل العراقية بحمل مفرد في المراحل المبكرة من الحمل. أجريت هذه الدراسة في محافظة الديوانية في الفترة من 1/8/2020 حتى25/1/2021 حيث تم فحص 45 نعجة عراقية حامل بحمل مفرد بواسطة الموجات فوق الصوتية لتأكيد الحمل المفرد ولتشخيص جنس الحمل بالاعتماد على موقع الحديبة التناسلية ، وبعد ذلك ، تم جمع عينات الدم من جميع النعاج المختبرة للكشف عن جينات SRY و AMLX في الحمض النووي للخلايا الجنينية المهاجرة الى المجرى الدموي للام ccffDNA في عينات دم الأغنام الحوامل قيد الدراسةعن طريق تفاعل البلمرة المتسلسل في الوقت الحقيقي(real time PCR ) ، كطريقة اخرى لتحديد جنس الجنين. تم تأكيد الأجناس الحقيقية لجميع الأجنة من خلال تحديد جنس الجنين بعد الولادة. تم حساب النسب المئوية الإجمالية للحالات المشخصة الصحيحة في كل من تقنيات التشخيص (الموجات فوق الصوتية و تفاعل البلمرة المتسلسل في الوقت الحقيقي real time PCR) ، ونسبة الأجنة الذكور والإناث ، والنسب المئوية للتشخيص الصحيح لجنس الجنين فيما يتعلق بفترات الحمل للحيوانات المختبرة ومقارنتها إحصائيًا.

أظهرت النتائج تفوقاً معنوياً لطريقة تفاعل البلمرة المتسلسل في الوقت الحقيقي في التشخيص الدقيق مقارنة بطريقة الموجات فوق الصوتية في جميع المعايير المختبرة المذكورة اعلاه. كانت النسبة الإجمالية لدقة تقنيات تشخيص جنس الجنين 95.55٪ (43/45) و 48.89٪ (22/45) لتفاعل البلمرة المتسلسل في الوقت الحقيقي والتصوير بالموجات فوق الصوتية على التوالي. وكانت النسبة المئوية لدقة اكتشاف أجنة الأجنة من الذكور والإناث من خلال تقنيات التشخيص 38.46٪ (10/26) و 63.16٪ (12/19) و 92.31٪ (24/26) و 100٪ (19/19) للتصوير بالموجات فوق الصوتية وتفاعل البلمرة المتسلسل في الوقت الحقيقي على التوالي. وكانت نسب دقة تقنيات تشخيص جنس الجنين في فترات الحمل المختلفة 66.66٪ (6/9) ، 42.85٪ (3/7) ، 36.36٪ (4/11) ، 50٪ (9/18) ، و 88.89 ٪ (8/9) ، 85.71 (6/7) ، 100٪ (11/11) ، 100٪ (18/18) في فترات الحمل (50-55 ، 56-60 ، 61-65 ، 66-70) يوم للموجات فوق الصوتية و تفاعل البلمرة المتسلسل في الوقت الحقيقي على التوالي.

خلصت الرسالة الى انه بناءا على النتائج المذكورة أعلاه الى إمكانية التشخيص المبكر لجنس الجنين في النعاج العراقية الحوامل بحمل مفرد بواسطة كل من تفاعل البلمرة المتسلسل في الوقت الحقيقي والتصوير بالموجات فوق الصوتية مع التفوق الكبير لتقنية تفاعل البلمرة المتسلسل في الوقت الحقيقي مقارنة بالتصوير بالموجات فوق الصوتية.

التعليقات مغلقة